تضيق الإحليل

ما هو تضيق الإحليل؟
تضيق الإحليل هو تضييق في مجرى البول، والإحليل هو الأنبوب الذي يحمل البول والحيوانات المنوية من خلال القضيب إلى خارج الجسم.

ما هي الأسباب؟
عادة ما يحدث انقباض مجرى البول بسبب وجود ندوب أو التهاب الأنسجة، وأشهر الصدمات الشائعة التي يمكن أن تؤدي إلى تضيق مجرى البول هي صدمة سترادل، وتحصل عادة نتيجة السقوط عن الدراجة أو الإصابة في كيس الصفن أو المنطقة القريبة منه، وعادة ما تكون الاستفادة من عملية توسيع الإحليل متاحة للصغار أكثر من الكبار، وخاصة الأطفال الذين لديهم جراحة هيبوسباديس، وكذلك المرضى الذين قاموا بزرع القضيب، فهؤلاء فرصتهم كبيرة في توسيع الإحليل.

الأسباب الشائعة الأخرى لتضيق الإحليل تشمل:
• تضخم البروستات الحميد
• كسور الحوض
• التعرض الإشعاعي
• عقب إجراء القثطرة
• عقب الجراحات التي تجرى على البروستات

وتشمل الأسباب الأقل شيوعا ما يلي:
• تورم يتوضع قرب مجرى البول
• السيلان أو الكلاميديا (الأمراض المنقولة جنسيا)
• عدوى المسالك البولية غير المعالجة أو المتكررة

ما هي الاعراض؟
تضيق الإحليل يمكن أن يسبب العديد من الأعراض، وتتفاوت من خفيفة إلى شديدة. بعض العلامات هي:
• ضعف تدفق البول، أو انخفاض في حجم البول
• تكرر الحث المفاجئ على التبول
• تكرر توقف تيار البول بعد الشروع
• الشعور أن المثانة غير ممتلئة
• حرقة أو ألم أثناء التبول
• سلس البول
• تورم القضيب مصاحباً بألم
• ألم في منطقة الحوض أو منطقة البطن السفلى
• ظهور لون أسود في البول
• ظهور الدم في السائل المنوي أو البول
• خلو مجرى البول من البول
• عدم القدرة على التبول (وهذا أمر خطير جدا ويجب عليك طلب العناية الطبية الفورية)

كيف يتم التشخيص؟
يتم تشخيص هذا المرض عبر اختبار التدفق، وكذلك عبر التنظير المرن للمثانة، ويتم عبر أنبوب رقيق فيه عدسة مراقبة.

كيف يتم العلاج؟
في بعض الحالات، يتم توسيع التضيق بموسعات خاصة في غالب الأحيان، كما بتم استخدام الليزر في حالات أخرى لإزالة الأنسجة المتضررة، وإعادة بناء مجرى البول.

احجز موعد